إسماعيل هنيةحركة الجهاد الإسلاميحماسدوليمصر

مصر تحاول التوسط لتهدئة التوتر بين غزة وإسرائيل

غزة:  أكّدت مصادر عدّة، السبت، أنّ مصر تُحاول التوسّط لتهدئة التوتّر في غزّة بعدما شنّت إسرائيل الجمعة ضربات جوّية على القطاع أوقعت عددًا من الضحايا بينهم قيادي في حركة “الجهاد الإسلامي” التي ردّت بإطلاق عشرات الصواريخ على إسرائيل.

وقال مصدر أمني مصري لوكالة فرانس برس، إنّ جهود الوساطة التي تبذلها القاهرة مستمرّة منذ الجمعة. وأضاف “نأمل في التوصّل إلى توافق، من أجل عودة الهدوء في أقرب وقت”.

وكان المتحدّث باسم الجيش الإسرائيلي ريتشارد هيشت قد أشار في وقتٍ سابق إلى الوساطة المصريّة عندما كان يتحدّث إلى صحافيّين عن التطوّرات الجارية، لكنّه لم يخض في التفاصيل.

من جهته، قال مصدر مصريّ إنّ وفدًا من “الجهاد الإسلامي” قد يتوجّه إلى القاهرة السبت.

بدوره، تحدّث زعيم حركة “حماس” إسماعيل هنيّة، المقيم في الدوحة، مع قياة الاستخبارات المصريّة بشأن التطوّرات الحاليّة، بحسب بيان للحركة.

تُعدّ مصر وسيطًا بين إسرائيل والجماعات المسلّحة في غزّة، وقادت وساطة في أيّار/مايو أفضت إلى وقف لإطلاق النار أنهى قتالًا كان الأعنف منذ سنوات بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلاميّة “حماس” المسيطرة على غزّة.

(وكالات)

Source link المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى